مسؤول تركي يزعم العثور على ضريح ” بابا نويل ” في أنطاليا

مسؤول تركي يزعم العثور على ضريح ” بابا نويل ” في أنطاليا

 

قال مسؤول رسمي في #تركيا إن علماء الآثار يقفون اليوم على أعتاب حل سر استمر لآلاف من السنوات بعد العثور على ضريح تحت أنقاض إحدى الكنائس، يعتقد أنها تعود إلى القديس نيكولاس، المعروف شعبياً بإسم “بابا نويل – سانتا كلوز”.

وبحسب تقرير لموقع “نيوزويك”، فإن الموقع الذي تم اكتشافه يقع داخل كنيسة القديس نيكولاس في ولاية أنطاليا جنوبي تركيا، ويحتوي على ضريح غير متضرر، كما يعتقد أن منطقة ديمري، حيث تتواجد الكنيسة، قد تكون مسقط رأس هذا القديس.

وبحسب رئيس هيئة الآثار في أنطاليا كميل كارابايرم، فقد تم اكتشاف هذا الموقع، بعد أن أظهر مسحاً إلكترونياً فجوة كبيرة أسفل الكنيسة.

ويقول كارابايرم إنه من الصعب استخراج الضريح من الأرض، من دون إلحاق ضرر بأرض الكنيسة المزخرفة بقطع الموزاييك، وفقاً لما اوردت شبكة ” 24 ” الإماراتية، متابعاً “يجب على علماء الآثار العمل على إزالة الموزايينك، كقطعة واحدة قدر الإمكان، للحفاظ على الشكل وجماليته، وهذا تحد كبير”.

ويتابع الموقع، إنه في حال تم التأكد من أن الضريح يعود فعلاً للقديس نيكولاس، فإن الرواية التي يتم تداولها منذ أكثر من 1674 يجب أن تتغير، لا سيما أنها لا تزال تشير حتى اليوم إلى أن هذه الشخصية الدينية تم دفنها في إيطاليا وإيرلندا.

ويشار إلى أن القديس نيكولاس تحوّل إلى ظاهرة عالمية في القرن السادس عشر، عندما غدت شهرته واسعة بشخصية بابا نويل، مع مجيء المهاجرين الهولنديين إلى الولايات المتحدة حيث كانوا يشيرون إلى القديس نيكولاس بـ”ساينتركلاس” وعرف لاحقاً بتسمية “سانتا كلوز”.

مسؤول تركي يزعم العثور على ضريح ” بابا نويل ” في أنطاليا

Source link

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *